خبر وتعليق

50 شركة أمريكية كبرى لم تدفع ضرائب لـ3 سنوات

متحدثا إلى الصحافيين عقب عودته إلى واشنطن من منتجع كامب ديفيد الرئاسي حيث قضى عطلة نهاية الأسبوع، قال بايدن أيضا إنه لا توجد “أي أدلة” على أن الزيادة التي يقترحها في ضرائب الشركات ستدفع الشركات للابتعاد عن الولايات المتحدة بحسب “رويترز”.

وأشار بايدن مجددا إلى 50 أو 51 شركة كبرى في قائمة فورتشن 500 لم تدفع أي ضرائب على الإطلاق لثلاث سنوات، قائلا إنه حان الوقت لأن تدفع حصتها.

وسئل الرئيس الأميركي عما إذا كانت زيادة ضريبة الشركات إلى 28% من 21% ستدفع الشركات الكبرى للابتعاد عن الولايات المتحدة، فقال “لا على الإطلاق.. لا توجد أي أدلة على ذلك”.

وكان سلف بايدين، الرئيس السابق دونالد ترمب، والمشرعون الجمهوريون قد خفضوا ضريبة الشركات من 35% إلى 21% في 2017 . ووعد ترمب مرارا بمعالجة البنية التحتية المتهالكة في البلاد أثناء فترة رئاسته لكنه لم ينفذ قط ذلك الوعد.

وقال بايدن، المنتمي للحزب الديمقراطي، إن دولا أخرى تستثمر مليارات ومليارات الدولارات في البنية التحتية وإن الولايات المتحدة بحاجة لأن تفعل هذا لتعزيز قدرتها التنافسية.

تعليق:

50 شركة كبرى من أكبر 500 شركة في أمريكا لم تدفع أي ضرائب على الإطلاق خلال 3 سنوات ، وذلك رغم مئات المليارات التي استدانتهم الحكومة الأمريكية ودفعتهم للشركات الكبرى لمنع افلاسها أثناء وباء كورونا بحيث وصل الدين الأمريكي لأكثر من 27 تريليون دولار، ورغم افلاس العديد من الشركات المتوسطة والصغرى .

في نظام لا يحمي الضعفاء يستطيع القوي بقوته أن يجد المحامين الماهرين ليساعدوه على ايجاد الثغرات في القوانين و على أن يحتكر وأن يسيطر على المسؤولين المنتخبين الذين يحتاجون المال لتمويل دعايتهم الانتخابية للفوز بالانتخابات.

الحل في العدالة التي تضمن حرية العمل والتربح ولكن في نفس الوقت تمنع الاحتكار والسيطرة وتعطي للضعيف الحد الأدنى الكريم من الحقوق.

المصدر

تابع المزيد من الأخبار والتعليقات عليها

لا تنس الاشتراك بقناة أكاديمية بالعقل نبدأ على اليوتيوب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة